القائمة الرئيسية

الصفحات

دونالد ترامب..يعلن عن نيته حظر TikTok في الولايات المتحدة



أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة، 31 يوليو أنه يعتزم حظر الولايات المتحدة من الشبكة الاجتماعية TikTok، التي تشتبه واشنطن في إمكانية استخدامها من قبل أجهزة المخابرات الصينية.

وقال ترامب للصحفيين على متن طائرة الرئاسة الرئاسية: "فيما يتعلق ب TikTok، فإننا نحظره في الولايات المتحدة". وأضاف أنه سيتصرف يوم السبت. TikTok ينتمي إلى مجموعة ByteDance الصينية. لديها ما يقرب من مليار مستخدم حول العالم وتحظى بشعبية كبيرة بين جمهور الشباب.

وقال الرئيس الأمريكي ترامب ان لديه كل السلطة لحضر التطبيق الصيني وذلك بأمر تنفيذي مشيرا إلى القوى الاقتصادية الطارئة. وأشار أيضا أنه لا يحبذ السماح لشركة أمريكية بشراء عمليات "تيك توك" الأمريكية.
وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن في وقت سابق أنه يدرس العديد من البدائل بشأن تطبيق "تيك توك" الذي تملكه شركة ByteDance الصينية، دون أن يستبعد حظر التطبيق في بلاده وذلك باسم حماية الأمن القومي الأمريكي.

قبل بضعة أيام، التزمت TikTok بالحصول على مستوى عالٍ من الشفافية وبشكل خاص للسماح بالتحقق من الخوارزميات الخاصة بها، لطمأنة المستخدمين والمنظمين بتغريدة "نحن لسنا سياسيين، نحن لا نقبل الإعلان السياسي وليس لدينا جدول أعمال. هدفنا الوحيد هو أن نبقى منصة حيوية وديناميكية يقدرها الجميع".

يذكر ان التطبيق الصيني تيك توك قد تم حظره سابقا منذ 30 يونيو في الهند، حيث تم وضعه على رأس قائمة 59 طلبًا صينيًا حظرتها نيودلهي على أراضيها لضمان أمن وسيادة الفضاء الإلكتروني الهندي وحذرت دولة باكستان، وهي دولة إسلامية محافظة للغاية، من جانبها مؤخرًا "تحذيرًا نهائيًا" لـ TikTok بحيث تتم إزالة المحتوى الذي يعتبر "غير أخلاقي وبذيء وابتذال" من منصتها.

وفقًا لتقديراته الخاصة، أنشأ مالك التطبيق الشهير 1000 وظيفة في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2020 ويخطط لإنشاء 10000 وظيفة في السنوات القادمة. تم إطلاق TikTok في عام 2017، وقد حطم الرقم القياسي خلال وباء الفيروسات التاجية بـ 2 مليار عملية تنزيل في شهر أبريل 2020 وحده. ومن المؤكد أنه سيتعين على Microsoft أن تكافح بشدة لاستعادة الجواهر الصينية بقيمة 50 مليار دولار.

نجاح يزعج الصقور الجمهوريين مثل مايك بومبيو، وزير الخارجية الأمريكي، أول من ذكر الحظر على TikTok وجميع وسائل التواصل الاجتماعي الصينية على أراضي الولايات المتحدة. لنفترض أن أمريكا ليبرالية. 

المصدر lemonde

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات