القائمة الرئيسية

الصفحات

بريطانيا تعرض علاقاتها مع الصين للخطر بسبب هواوي...تعرف على الأسباب!!



بسبب العلاقات المتوترة بين شركة هواوي والولايات المتحدة التي تواصل محاربة شركة هواوي الصينية بشت الطرق والمجالات، فبعد ان منعتها من بناء شبكة الجيل الخامس في الولايات المتحدة الامريكية وذلك بسبب اتهامها بالتجسس على الحكومة الامريكية وخطورتها على الامن القومي الأمريكي، إضافة الى اتهام لشركة هواوي انها تابعة للحكومة الصينية وتعمل معها.

لذا في سعي الولايات المتحدة أيضا لمنع شركة هواوي الحصول على مشاريع في أوروبا الغربية لبناء شبكة الجيل الخامس، حيث ان الولايات المتحدة طلبت من دولة بريطانيا منع شركة هواوي من بناء شبكة الجيل الخامس في بريطانيا، وهذا كجزء من معركة عالمية من أجل التفوق التكنولوجي.

 حيث أصبحت شركة هواوي كرة قدم سياسية في نزاع تجاري متصاعد بين أمريكا والصين، وبريطانيا تخاطر بالتلف في هذه العملية وأنها أصبحت واضحة للغاية بالفعل.
وإذا منعت دولة بريطانيا شركة هواوي من بناء شبكة الجيل الخامس في البلاد، تكون بذلك خضعت للأوامر الامريكية، مما قد تسوء العلاقات بين الصين وبريطانيا.

وان الولايات المتحدة الامريكية باتت تشهد صعود في تقنيات الجيل الخامس و AI، الذي يعكس سباق الفضاء في الخمسينيات عندما كانت روسيا أول من أطلق قمرًا صناعيًا.

قال براون، المختص في استعراض التوترات الجيوسياسية خلال فترة عمله في شركة BP: "هناك رد فعل مشابه يحدث الآن، لأنه كان من مصلحة الولايات المتحدة دائمًا أن تكون صاعدًا في هذا المجال، لقد كان جيدًا للعالم أيضًا". التعامل مع روسيا.

حيث إذا منعت بريطانيا شركة هواوي الصينية من بناء شبكات الجيل الخامس في البلاد، فإن مستقبلها في الملكة المتحدة الذي استثمرت فيه ملايين الدولارات في البحث والتطوير التكنولوجي، موضعا لشك وخطر

وقال أيضا: إذا لم يكن هناك عمل وتم منعهم من القيام بأعمال تجارية، أتوقع منهم اتخاذ قرارات بالانسحاب.

المصدر:uk.reuters

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات