القائمة الرئيسية

الصفحات

نظام تقني جديد من مؤسسة بريد الجزائر...تعرف عليه..؟!

ان مواكبة التطور التكنولوجي بات ضروري خصوصا في ضل تطور والرقي التكنلوجي الذي وصل اليه العالم، وفي ضل تحسين الخدمات التكنولوجية والتقنية في الجزائر خصوصا في الشركات العمومية من اتصالات الجزائر وبريد الجزائر، اذن بدأت مؤسسة بريد الجزائر في الشروع في استغلال نظام تسيير خط الانتظار على مستوى المكاتب والمراكز البريدية.



هذا النظام الجديد الذي يعد مكسبا تقنيا جديدا لمؤسسة بريد الجزائر سيسمح بـ:

·        تمكين الزبائن من خلال شاشات رقمية تفاعلية من الحصول على التذاكر للمرور أمام الشبابيك، اضافة الى الحصول على المعلومات من خلال الومضات الاشهارية التي يتم بثها، وامكانية ابداء رأيهم بشأن جودة الخدمات المقدمة المكاتب البريدية.
·        متابعة ومراقبة إدارة المؤسسة لكافة نشاطات مكاتب البريد ومستوى مردودية الأعوان بصفة آنية.
·        احصائيات دقيقة وطنيا وجهويا، بل وعلى مستوى كل شباك متواجد في أي مكتب بريدي.

ومن النتائج المنتظرة من استغلال نظام تسيير خط الانتظار:

·        التحكم بانسيابية وفعالية أكثر في تنظيم مسار الزبائن داخل مكاتب البريد.
·        الحرص على تقديم الخدمات البريدية للزبائن في ظروف استقبال وتوجيه حسنة.
·        الرفع من جودة الخدمات بالاستناد الى آراء وتطلعات الزبائن.
·        تخفيض وقت الانتظار وتحسين آجال معالجة طلبات الزبائن من طرف الاعوان.
·        استغلال أفضل للموارد البشرية والمادية لكل مكتب بريدي واحداث توازن في توزيع المهام بين اعوان الشبابيك، حسب عدد الزبائن التوافدين، الفترة والخدمات المطلوبة.


للتذكير: تم رسميا الاعتماد على هذه التقنية يوم 23 جوان 2020.


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

تعليق واحد
إرسال تعليق

إرسال تعليق