القائمة الرئيسية

الصفحات

أمريكا تريد تحطيم هواوي Huawei بأي ثمن!!

أمريكا تريد تحطيم هواوي Huawei بأي ثمن!!

بسبب شحنة أمريكية صينية اقتصاديا و سياسيا ، تريد امريكا السيطرة على الاقتصاد العالمي و تحطيم كل منافس لها في اي مجال كان اقتصاديا علميا سياسيا وبسبب التطور الرهيب لصين في كل المجالات ومنافستها للقطب الامريكي ماكان الى على أمريكا ان تتحرك و فرض احتكارها المعروف، فكانت الضحية شركة هواوي الصينية المنتجة للهواتف و المطورة للشباكات ، حيث في سنة 2019 اعلنة امريكا حضر استخدام هواوي لخدمات google من النضام اوندويد الى كل الخدمات الاخرة من google play , youtube... 




لاكن بعد مفاوضات تمكنت الشركة هواوي من استخدام نضام قوقل Android في هواتفها لاكن بدون الخدمات الاخرة من قوقل على غرار متجل google play و youtube .
 فإن نقص خدمات Google يمثل عقبة رئيسية أمام تسويق منتجاتها ، حيث يحتاج العديد من مستخدمي الهواتف الذكية إلى هذه الخدمات كل يوم.

لكن المشاكل لن تنتهي هنا ، مثل الحكومة الأمريكية. الولايات المتحدة الأمريكية لقد أصدرت مشروع قانون جديد يحظر على الشركات الأجنبية التي تتاجر وتستخدم منتجاتها من الشركات الأمريكية التفاوض مع شركة هواوي الصينية فهذة ما هيا الى مأمرة من اجل الاطاح بعملاق الهواتف Huawei.

سيكون لهذه العمليات الجديدة تأثير كبير على Huawei ، حيث لا تستطيع الشركة الصينية إنتاج معالجات لأنها تستورد منتجات من الشركة التايوانية TSMC ، التي تستخدم المنتجات الأمريكية.

ولقد نشرة وسيلة الإعلام الصينية Nikkei  مقالا تتحدث فيه عن إيقاف شركة TSMC عن أخذ طلبات جديدة من شركة Huawei.
و كان الرد من الشركة الصنية Huawei بنشر مقال تندد فيه الإجرائات الأمريكية “كان هذا القرار تعسفياً يهدد الصناعة بأكملها في جميع أنحاء العالم. ستؤثر هذه القاعدة الجديدة على التوسع والصيانة والعمليات الجارية لمئات المليارات من الدولارات من الشبكات التي نشرناها في أكثر من 170 دولة “
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات